تنقل لأعلى
تسجيل الدخول

تمويل العملاء مقابل التنازل عن المستخلصات (مستخلصات)

قطاع المقاولات هو أحد القطاعات المهمة التي تقود حركة النمو والتطور الاقتصادي للمجتمعات، فكلما نشط هذا القطاع كان مؤشراً للنمو الاقتصادي للبلد؛ والعكس صحيح. وتشهد المملكة نمواً اقتصادياً كبيراً خلال هذه المرحلة, ويرجع ذلك للطفرة الكبيرة في أسعار البترول والتي نتج عنها طرح مشاريع تنموية كبيرة؛ وخاصةً في مجال تطوير البنية الأساسية كمشاريع الكهرباء، والتعليم، والاتصالات، وغيرها من المجالات التي يتطلب تنفيذها وجود قطاع مقاولات قوي، قادر علي تلبية احتياجات النمو. ومن هنا تنشأ الحاجة للبنوك والجهات التمويلية لتوفير المال اللازم لإقامة مشروعات التنمية لمساندة قطاع المقاولات في تأدية هذه المهمة.


الهدف من هذا التمويل:

  • توفير بدائل تمويليه تتفق والضوابط الشرعية التي تأسس البنك على مفاهيمها، قادرة على سد احتياجات المقاولين المالية.
  • وضع طريقة مناسبة يتمكن البنك من خلالها من تمويل المقاولين لما يحمله تمويل هذا القطاع من مخاطر ناتجة عن طبيعة نشاط المقاولات بحيث يتمكن البنك من التمويل مع السيطرة على المخاطر, ومنها انكشاف حسابات العملاء لتأخر الدفع من الجهات المسنِدة للأعمال، وغيره من أشكال المخاطر الأخرى.

المنتجات التمويلية المطلوبة للمقاولين:

  • خطابات الضمان بأنواعها (ابتدائي، نهائي، دفعة مقدمة، خصم الدفعات، مالي، ملاحي).
  • اعتمادات (اطلاع أو مؤجل) وقروض تمويلها.
  • قروض قصيرة الأجل ومتوسطة الأجل لتمويل المستخلصات والمتطلبات الأخرى للمشاريع.